أهلا و سهلا، عما تبحث ؟

يومية الجزائري

مال و أعمال

ضربة جديدة لسوق العقارات في مصر.. أسعار مواد البناء تشتعل

على الرغم من تهاوي الطلب، اشتعلت أسعار مواد البناء في مصر، وهو ما أرجعه بعض التجار والموزعين إلى اتجاه الشركات إلى تعزيز أرباحها وتعويض جزء من الخسائر التي طالتها خلال الفترة الماضية.

وتشير الأرقام إلى ارتفاع أسعار الحديد بنسبة 25% منذ بداية العام الحالي وحتى الآن، حيث قفز سعر طن الحديد من مستوى 12250 جنيهاً في بداية العام إلى نحو 15300 جنيه في الوقت الحالي، بزيادة بلغت قيمتها 3050 جنيهاً.

كما ارتفعت أسعار الإسمنت بنسبة 39% بعدما ارتفع سعر الطن من مستوى 720 جنيهاً في بداية العام إلى نحو 1000 جنيه في الوقت الحالي، بزيادة بلغت قيمتها 280 جنيها.

وكانت أسعار الحديد قد ارتفعت بنحو 150 جنيهًا للطن مع بداية شهر مايو الجاري، وزادت خلال الأسبوع الماضي بما يتراوح بين 350 حنيهًا و400 جنيه، ليصبح إجمالي الزيادة حتى الآن حوالي ألف جنيه.

يأتي ذلك على الرغم من تراجع الطلب بنسب تتجاوز 60% مع اتجاه الحكومة المصرية إلى تشديد إجراءات تراخيص البناء ووقف البناء العشوائي والمخالفات، ما تسبب في موجة ركود حادة وعنيفة منذ بداية العام الماضي وحتى الآن، وفق ما ذكره طه صالح، أحد موزعي مواد البناء في القاهرة.

يرى أستاذ الإدارة الحكومية والمحلية، الدكتور حمدي عرفة، أن رئيس الوزراء المصري أصدر قراراً خلال الأيام الماضية بشأن عودة البناء في بعض المناطق، وهو ما تسبب في ارتفاع الطلب وإن كان بنسبة طفيفة.

وأوضح في حديثه لـ”العربية.نت”، أن المشروعات القومية التي تنفذها الحكومة المصرية في الوقت الحالي وخاصة ما يجري في العاصمة الإدارية والمدن الجديدة، تسببت في أن تتجه السوق إلى التعافي. ويعزز ذلك قرب موسم الصيف وعودة المصريين العاملين في الخارج، وهو ما يزيد من الطلب على العقارات.

كان رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، أحمد الزيني، قد أكد في تصريحات سابقة، أن أسعار حديد التسليح شهدت ارتفاعا للمرة الثالثة خلال الشهر الجاري بين 400 جنيه و450 جنيهًا للطن. وأوضح أن زيادة الأسعار ترجع إلى رغبة المصانع في تعظيم أرباحها خلال الفترة الحالية، بالإضافة إلى زيادة أسعار الخام بالبورصات العالمية. حيث سجل سعر طن البليت بالبورصات العالمية نحو 700 دولار، وسعر طن الخردة نحو 502 دولار.

وأشار إلى أن سوق مواد البناء يعاني من ركود كبير منذ فترة طويلة وحتى الآن، مشيرا إلى أن السوق لا يتحمل كل هذه الزيادات بأسعار الحديد. وتشير البيانات الرسمية الصادرة عن غرفة الصناعات المعدنية، إلى أن مصر تنتج نحو 7.9 مليون طن من حديد التسليح، وحوالي 4.5 مليون طن بليت، بينما تستورد 3.5 مليون طن من خام البليت.

⭐  الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لمركز الجزائري لصحافة و تكنولوجيا الإعلام ، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (CAP Technology). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال عبر الإيمايل.

 

 

 

 

مال و أعمال

قررت اللجنة العليا المعنية بمواجهة جائحة كورونا، في سلطنة عمان، تقليص عدد الموظفين المطلوب منهم الحضور إلى مقرات العمل بنسبة 50%. وعلقت اللجنة الأنشطة...

إقتصاد

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، أن روسيا سرتفع إنتاجها النفطي تدريجيا في غضون 3 أشهر. وأشار إلى أن مخزونات النفط العالمية ستعود...

مال و أعمال

اعتمد مجلس الوزراء المصري، القرارات الصادرة عن اجتماع اللجنة الوزارية للسياحة والآثار في شأن آليات دعم القطاع السياحي لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا. وتضمنت...

مال و أعمال

سيناقش اجتماع أوبك+ اليوم الخميس خيارات الإنتاج، ما بين استئناف الجدول الشهري للزيادات المتواضعة والتدريجية في الإنتاج أو الإبقاء على التخفيضات الحالية، وفقاً لما...

Advertisement

| جميع الحقوق محفوظة © 2021. المركز الجزائري للصحافة و تكنولوجيا الإعلام. من نحن !

error: