أهلا و سهلا، عما تبحث ؟

يومية الجزائري

مال و أعمال

النفط يقلص مكاسبه في انتظار مزيد من الإشارات حول الطلب

قلص النفط مكاسبه التي بلغت قرابة 4% يوم الخميس الماضي، عندما اتفق تحالف “أوبك+” على تخفيف قيود الإمداد تدريجياً.

وانخفض خام “برنت” بنحو دولار إلى 63.85 دولاراً للبرميل اليوم الاثنين، خاسراً نحو 1.4%، فيما هبط تكساس الوسيط الأميركي إلى 60.63 دولاراً.

وسيعمل تحالف “أوبك+” على زيادة الإنتاج بأكثر من مليون برميل يوميًا على مراحل بين مايو ويوليو، وخلال نفس الفترة، ستقوم السعودية بالتراجع عن خفضها الطوعي بمقدار مليون برميل يوميًا.

وكانت الأسواق مغلقة يوم الجمعة بسبب عطلة.

تصويت على الثقة

شهدت أسواق النفط دفعة هذا العام، حيث يمهد طرح لقاحات فيروس كورونا الطريق لإعادة فتح الاقتصادات، واعتبر قرار منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها بمثابة تصويت على الثقة في هذه التوقعات، وتعزيزاً للدلائل على أن الاقتصادات الكبرى في تحسن.

وقد أضافت الولايات المتحدة أكثر من 900 ألف وظيفة في مارس. وهذا يبشر بالخير بالنسبة للطلب على النفط.

وقبل اجتماع يوم الخميس، كان من المتوقع أن يحافظ التحالف على موقفه الحذر من خلال تمديد التخفيضات التي تم تطبيقها على معظم الدول، على الرغم من السماح لروسيا بزيادة الإنتاج في الاجتماع السابق.

وقال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان إن “أوبك+ تختبر الآن السوق ويمكنها عكس مسارها إذا لزم الأمر في الاجتماع المقبل في 28 أبريل”.

في انتظار مزيد من الإشارات

بعد اجتماع “أوبك+”، رفعت السعودية أسعار الشحنات إلى آسيا، حيث زادت “أرامكو” السعودية أسعارها إلى المنطقة في مايو ما بين 20 إلى 50 سنتًا للبرميل. ولن يتم تغيير معظم الأسعار لعملاء شمال غرب أوروبا، بينما سيتم تخفيض معظم الدرجات إلى الولايات المتحدة بمقدار 10 سنتات.

ولا يزال التقدم في مكافحة الوباء متفاوتاً، مع تسارع وتيرة التطعيم في الولايات المتحدة على عكس القيود المتجددة في أماكن أخرى، خاصة في أوروبا.

وقالت فاندانا هاري، مؤسِّسة شركة فاندا إنسايتس في سنغافورة: “قد يكون النفط الخام في طريق مسدود في الوقت الحالي، في انتظار مزيد من الإشارات حول الطلب.. أتوقع استمرار شد الحبل بين حالة الإغلاق في أوروبا وسباق الولايات المتحدة نحو التحرر من الوباء”، وفقاً لما نقلته وكالة “بلومبرغ”.

⭐  الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لمركز الجزائري لصحافة و تكنولوجيا الإعلام ، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (CAP Technology). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال عبر الإيمايل.

 

 

 

 

مال و أعمال

قررت اللجنة العليا المعنية بمواجهة جائحة كورونا، في سلطنة عمان، تقليص عدد الموظفين المطلوب منهم الحضور إلى مقرات العمل بنسبة 50%. وعلقت اللجنة الأنشطة...

إقتصاد

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، أن روسيا سرتفع إنتاجها النفطي تدريجيا في غضون 3 أشهر. وأشار إلى أن مخزونات النفط العالمية ستعود...

مال و أعمال

اعتمد مجلس الوزراء المصري، القرارات الصادرة عن اجتماع اللجنة الوزارية للسياحة والآثار في شأن آليات دعم القطاع السياحي لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا. وتضمنت...

مال و أعمال

سيناقش اجتماع أوبك+ اليوم الخميس خيارات الإنتاج، ما بين استئناف الجدول الشهري للزيادات المتواضعة والتدريجية في الإنتاج أو الإبقاء على التخفيضات الحالية، وفقاً لما...

Advertisement

| جميع الحقوق محفوظة © 2021. المركز الجزائري للصحافة و تكنولوجيا الإعلام. من نحن !

error: